لهذه الأسباب لم يعُد عليك كـ مُنجز أعمال أن تهتم كثيراً بـ العثور على أفضل الكلمات الرئيسية لموقعك

- قائمة المحتويات:

· ما هي الكلمات المفتاحية؟

· ما هي أهم معايير العثور على أفضل الكلمات الرئيسية لموقعك؟

· طريقة العثور على أفضل الكلمات الرئيسية لموقعك.

· أدوات العثور على أفضل الكلمات الرئيسية لموقعك.

· كثافة الكلمات المفتاحية

- كيفية حساب كثافة الكلمة المفتاحية.

· حشو الكلمات المفتاحية

· ماذا عن بدائل الكلمات المفتاحية أو بالأحرى مُكمّلاتها؟

- اشتقاقات الكلمات المفتاحية

- الكلمات المرادفة

سواءٌ كنت مُدوّنا أو مُنجِزَ أعمال أو رائد أعمال.. فبدون شكّ أنت تعلم الكثير عن “الكلمات المفتاحية” صحيح! ولهذا فلن نُفصّل كثيرا في هذا المقال حول كيفية العثور على أفضل الكلمات الرئيسية لموقعك وسنؤجله لمقال آخر، بل سنتحدثُ حول لماذا يُبالغ بعض الـمُدوّنين في الاهتمام بتوظيف المصطلحات والعبارات التي يبحث عنها الأشخاص ولو على حِساب جودة المحتوى! كما سنُحاول طرح مسألة مهمّة يغفل عنها الكثيرون وهي حول توظيف الكلمات المرادفة، لذا إن كُنت تُحاول العثور على أفضل الكلمات الرئيسية لموقعك وفي نفس الوقت مُراعاة معايير الجودة والاحترافية فتابع معنا هذا الشرح المختصر والذي لن تجده في مدونات أخرى إلا ما نَدَر.

والسؤال الأهمّ هو لماذا نُركّز على حشو الكلمات المفتاحية كثيرا ولو على حساب جودة المحتوى! في وقتٍ لم تعد فيه كذلك منذ مدة طويلة! وقبل أن نبدأ في مناقشة مسألة احتِمال تشويه الكلمات المفتاحية للـمُحتوى سنُقدّم نبذةً سريعة حول الكلمات المفتاحية وإرشادات على شكل رؤوس أقلام حول كيفية العثور على أفضل الكلمات الرئيسية لموقعك.

1- ما هي الكلمات المفتاحية؟ هي: تلك المصطلحات والعبارات التي يبحث عنها الأشخاص بشكل واسع في موضوع معين وهي عبارة عن علامات دلالية تُرشد عناكب جوجل البحثية على مُحتوى المدونة أو المتجر الإلكتروني أو أي موقع إلكتروني وصفحة ويب بشكل عام، وهي أحد أهمّ عوامل تصدّر المواقع لنتائج محركات البحث، وهناك ضوابط تشترطها جوجل لمُوافقة عمل خوارزمياتها التي يتم تحديثها باستمرار.

2- ما هي أهم معايير العثور على أفضل الكلمات الرئيسية لموقعك؟

اختيار الكلمات المفتاحية الطويلة لأنّ نسبة البحث عنها منخفضة مقارنة بالكلمات المفتاحية القصيرة ما يرفع فُرص تصدّر مقالك لنتائج محركات البحث، وحسب تحديثات خوارزميات جوجل لا يوجد عدد محدد لكلمات الكلمة المفتاحية الطويلة الواحدة والمهم أن تتجاوز 3 كلمات.

· مثال: إذا كنت تريد الكتابة عن الربح من منصّة منجر للعمل الحرّ فلا تستهدف الكلمة المفتاحية “الربح من النت” لأنّك لن تصل للقارئ أبدا نظرا لوجود عدد كبير من مواقع الربح من الانترنت التي ستظهر في نتائج البحث. بل:

استهدف الكلمة المفتاحية الطويلة “موقع منجز للربح” التي عند البحث عنها من طرف القراء والزوار سوف يظهر لهم موقع منصّة منجر للعمل الحرّ مباشرة أولا في نتائج البحث دون اضطرارهم للاختيار وهذا من أجل أن تتصدّر نتائج البحث في الموضوع الذي تريد الكتابة عنه.

بمناسبة الحديث حول مواقع الربح من الانترنت والعمل الحر، فـ منصّة منجر للعمل الحرّ من أفضل مواقع الربح من الانترنت والعمل الحر للناطقين باللغة العربية حول العالم، وبها مميزات كثيرة تُشجع الفريلانسرز على العمل فيها مثل: قِصر مدة تعليق الرصيد وإمكانية سحبه بسرعة ومن خلال عدة وسائط دفع إلكترونية ولأنّ عمولتها منخفضة جدا ومناسبة مُقارنة بمواقع العمل الحر الأخرى.

3- طريقة العثور على أفضل الكلمات الرئيسية لموقعك: تكون إمّا على أساس البحث على الكلمة المفتاحية حسب “موضوعها” أو “استخدام مُنافسيك لها”

4- أدوات العثور على أفضل الكلمات الرئيسية لموقعك: تتفاوت من ناحية الجودة ودقّة الاستهداف ونطاق ولغة البحث، لذا اختر أفضلها. نقترح عليك أداتين:

· Sremrush | KWFinder

- يُفضّل أن يكون بحثك عن الكلمات المفتاحية بواسطة أدوات مدفوعة وليس مجانية لاستهداف أدقّ لـ المصطلحات والعبارات التي يبحث عنها الأشخاص.

والآن ندخل في صُلب موضوعنا اليوم للإجابة على السؤال الرئيسي: لماذا لم يعد عليك الاهتمام كثيرا بالكلمات المفتاحية؟

5- كثافة الكلمات المفتاحية: هي أحد أهم عوامل تحسين محركات البحث ولها تأثير مباشر على تصدّر الموقع لنتائج البحث، ونسبة كثافة الكلمات المفتاحية تتغير باستمرار حسب تحديثات خوارزميات جوجل الأساسية خاصة، وهي ببساطة عدد استخدام الكلمة المفتاحية داخل النص نسبة لمجموع عدد كلمات النص، أي أنّ يتم قياس كثافة الكلمات المفتاحية بالنسبة المئوية. وللإجابة على سؤال: كيف أحسب كثافة الكلمات المفتاحية؟ اُنظر طريقة المعادلة ثم المثال.

· كيفية حساب كثافة الكلمة المفتاحية: اضرب عدد مرات تكرار الكلمة المفتاحية في النص في 100 ثم اقسم الناتج على مجموع كلمات النص.

- مثال: مقال يتكون من 1200 كلمة سيكون العدد النموذجي لتكرار الكلمة المفتاحية فيه هو 8 مرات.

n لأن النسبة المئوية النموذجية هي 0.6% وقد تكون أقل لكنها لن تكون أدنى من 0.3 حتما أو أكثر بقليل وبطبيعة الحال لن تتجاوز 2% وتجدُرُ الإشارة إلى أنّ هذه النسب المئوية لا يوجد أيّ إحصائيات رسمية من شركة جوجل تُحدّدها بل هي مجرّد اجتهادات من خُبراء السيو لذا لا تتخذها قاعدة ثابتة ولكن في نفس الوقت لا تُهملها.

6- حشو الكلمات المفتاحية: قبل سنة 2011 كانت جوجل باندا وهي إحدى خوارزميات جوجل تشترط حشو النص بالكلمات المفتاحية بكثافة عالية دون الاهتمام كثيرا بجودة المحتوى..

لكن مع صدور تحديث جوجل البطريق سنة 2012 تغيّر الأمر وأصبحت جوجل تُعاقب المواقع التي تُبالغ في حشو الكلمات المفتاحية وتعتبرها سبام أي مخادعة ومُحتالة.

وفي سنة 2013 بعد صدور تحديث جوجل الطائر الطنان أصبحت خوارزميات جوجل رسميا تقوم بالتركيز على جودة المحتوى والكلمات المرادفة ومعايير أخرى دون الاهتمام كثيرا بكثافة الكلمات المفتاحية أو المصطلحات والعبارات التي يبحث عنها الأشخاص وهذا من أجل تقديم تجربة مستخدم ممتازة لمستخدمي محرك بحثها جوجل

واليوم خوارزميات جوجل يتم تطويرها يوميا لتُصبح أكثر ذكاءً لتفهم نية المستخدمين الذين يبحثون في محركات البحث وليس مجرد فهم ما يكتبون!

7- ماذا عن بدائل الكلمات المفتاحية؟ نعم كما قرأت هناك أشياء تعتبر كبدائل وفي نفس الوقت تُكمّل عمل وظيفة الكلمات المفتاحية وأهمها:

أ‌- اشتقاقات الكلمات المفتاحية: هي ببساطة كلمات تشبه الكلمة المفتاحية الرئيسية، ربما يستخدمها المستخدم في بحثه.

· مثال: إذا كنت تكتب حول الكلمة المفتاحية الرئيسية “ العثور على أفضل الكلمات الرئيسية لموقعك” فقد تكون الكلمات الاشتقاقية لها هي:

- الحصول على كلمات دلالية و قوية لفيديوهاتك أو مقالاتك.

- المصطلحات والعبارات التي يبحث عنها الأشخاص.

- كيفية معرفة الكلمات الاكثر بحثا في جوجل.

- كيف اعرف أكثر الكلمات بحثا في قوقل.

- جلب الزوار لموقعك بأسرع ما يمكن.

وهنا تكون نية الباحث هي نفسها وهي العثور على أفضل الكلمات الرئيسية لموقعك لكن تختلف تعبيرات الباحثين لذا اهتم بالكلمات الاشتقاقية وابحث عنها من خلال أدوات البحث عن الكلمات المفتاحية التي ذكرناها آنفا، وتفادى حشو المقال بالكلمات الاشتقاقية. حسنا والآن ماذا تعرف عن الكلمات الدلالية؟

ب‌- الكلمات المرادفة: تعني “فهرسة الألفاظ الدلالية” وهي كلمات دلالية تفترض جوجل أنّها يجب أن تكون موجودة في محتوى ما اعتمادا على الكلمة المفتاحية الرئيسية التي يدور حولها الموضوع، هي اليوم أهمّ بكثير من الكلمات المفتاحية، لأنّها تجعل عناكب جوجل للبحث تفهم بشكل أعمق وأفضل أي محتوى.

· فمثلا لو كتبت مقالا حول “تحسين محركات البحث” فإن خوارزميات جوجل ستفترض وُجود كلمات مرادفة أو دلالية مثل:

- السيو، تصدر نتائج محركات البحث، محركات البحث، الذكاء الاصطناعي، خوارزميات، عناكب البحث، الباك لينكس، الروابط الداخلية.

- وصف المقال، قياس سرعة تحميل الموقع، تحسين تجربة المستخدم، يوتيوب سيو.

- تحديث جوجل الهاتف، تحديث جوجل الباندا، تحديث جوجل البطريق. وهكذا..

وعلى هذا الأساس سيتم اعتبار مقالك مفيدا للقارئ لأنّه يُحتمل بنسبة كبيرة أن يكون حول موضوع تحسين محركات البحث سيو وأنّ سيُقدّم إضافة حقيقية.

ختاما ومما سبق يُمكنك أن تطمئن فمن اليوم وصاعدا لن تضطر لحشو مقالاتك بذلك الكمّ الهائل من الكلمات المفتاحية ولا استغراق وقت طويل في محاولة العثور على أفضل الكلمات الرئيسية لموقعك، لذا ركّز جهودك كلها لتكتب محتوى جيّدا يُفيد القارئ ويجعله يختبر تجربة مستخدم ممتازة، لأنّ أهمّ عُنصر في كتابة المحتوى ليس السعي لـ كيفية معرفة الكلمات الاكثر بحثا في جوجل وإنّما هو “القارئ” فلا تُهمل مسألة إرضاءه وإلاّ لماذا تكتب أصلا! فما فائدة كتابة مقال يتصدّر نتائج البحث أولا ولكن عند دخول القارئ إليه لا يحصل على المعلومات التي أرادها ولا الهدف الذي دخل لأجله!

إعداد أحمد حاج مختار

منصة العمل الحر للناطقين باللغة العربيّة

منصة العمل الحر للناطقين باللغة العربيّة